اتصل بناimage

تكلفة زراعة الكلي في الهند | افضل مستشفي لزراعة الكلي

: تكلفة زراعة الكلي في الهند | افضل مستشفي لزراعة الكلي

عملية زراعة الكلى تعد أفضل علاج للمرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي المزمن. المرضى الذين فقدوا ما لا يقل عن 80 ٪ من وظائف الكلى بحاجة الى غسيل للكلى بشكل معتاد من أجل البقاء.

علاج غسيل الكلى يوفر الدعم مدى الحياة لكثير من المرضى ومع ذلك فإنه من الممكن ان يسبب مشاكل صحية أخرى. ايضا علاج غسيل للكلى قد يسبب ضررا على نظام التداول مما يؤثرعلى حياة المريض الاجتماعية.

عملية زراعة الكلى في الهند تحسن حياة المريض الصحية و الاجتماعية عن طريق توفيرالكلى الممنوحة لتعمل بشكل طبيعي. ولكن عملية زرع الكلى لا تصلح لكل المرضي المصابين بالفشل الكلوي. بعض التحاليل و الختبارات الطبية لابد ان تجري لمعرفة إذا كان المريض هو شخص مؤهل لزرع الكلى.

عملية زرع الكلي توفر علي المرضي تكلفة علاج الفشل الكلوي بالغسيل المتكرر في المستشفيات و المراكز الطبية. العديد من المرضى يعانون ايضا من التكلفة الباهظة لعملات زرع الكلي في اوروبا والولايات المتحدة.

مما دفع الكثيرمن المرضى لاستكشاف البلدان الأخرى التي تقدم علاجات باسعار معقولة مثل الهند . جراحات زرع الأعضاء في الهند تمنح نفس معايير الرعاية الصحية المتواجدة في الولايات المتحدة بتكلفة اقل بكثير.

قواعد زراعة الكلي في الهند:

تشترط قواعد زراعة الاعضاء في الهند ان المانح يكون من اقرباء المريض من الدرجة الرابعة علي الاقل للموافقة علي إجراء العملية. لا يتم توفير المتبرعين بالأعضاء في الهند.

ايضا من الضروري علي المريض ان يقدم وثائق تثبت علاقتة بالمتبرع. المتخصصين في زراعة الكلي في الهند لديهم أحدث المعدات لعلاج مجموعة من أمراض الكلى منها الفشل لكلوي الحاد ، والمعروف باسم نهاية مرحلة الفشل الكلوي.

احدي مزاياة عمليات زراعة الكلى في الهند هو اقل التكاليف. المرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي يحتاجون الي الخضوع لغسيل الكلى بطريقة منتظمة، مما يؤدي الي ازدياد في التكلفة للمريض.

ويهدف علاج غسيل الكلى لإزالة الدم من مريض المصاب بالفشل الكلوي،هكذا فإن علاج غسيل الكلى هي وسيلة اصطناعية تستخدم آلية مشابهة لآلية الكلية الطبيعية في الحفاظ على الحدود الطبيعية لتركيز الدم، ومحور ذلك في جميع الحالات هو مباديء الانتشار الكيميائي عبر أغشية شبه منفدّة، الاستقطاب وفروقات التركيز,

يمكن أن يتم التبرع بالكلى في الهند من خلال طريقتين مختلفتين، تعتمد على حالة المريض وظروف العلاج.

الحصول على الكلى البشرية إما من متبرع متوفى أو من متبرع حي. المتبرعين المتوفين هم الأفراد الذين تعرضوا لحادث مأساوي وادي الي موت العقل مع استمرارعمل القلب والاعضاء الاخري.

يمكن توفير الكلى من متبرع حي من صديق أو قريب. معدلات نجاح زراعة الكلى في تركيا في تزايد كل عام، بالاضافة الي وجود العديد من العلماء ومراكز الابحاث التكنولوجيا الحيوية.

بالمقارنة مع غيرها من عمليات زرع الأعضاء الاخري مثل زراعة القلب والرئة والكبد فعملية زراعة الكلي تعتبر عملية سهلة و بسيطة نسبيا. والمعروف أيضا ان عملية زراعة الكلى هي ثاني جراحة في عمليات زرع الاعضاء الأكثر شيوعا في الولايات المتحدة.

هناك نوعان من عمليات زرع الكلى :

المتبرع الحي او من شخص متوفي. برزت تركيا في الآونة الأخيرة باعتبارها واحدة من المراكز الأكثر تقدما لجراحات زرع الكلي. تشتهر الهند بالمنشآت الطبية المتقدمة والكثير من الجراحين المؤهلين ولديهم خبرة عالية.

احدي اسباب شهرة عمليات زرع الكلي في الهند ايضا هي معدلات نجاح العالية لزرع الكلى و أساليب الاطباء الجراحية الناجحة والتكنولوجيا المتقدمة المستخدمة في العمليات.

اربع خطوات لنجاح عملية زراعة الكلى …

هناك أربع خطوات أو مراحل لابد من اتباعها لضمان نجاح عملية زراعة الكلى وهي كالآتي:

1) تقرير ما إذا كانت حالتك الصحية العامة تسمح بإجراء العملية.

2) تحديد مصدر الكلية.

3) إجراء العملية الجراحية.

4) متابعة الكلية المزروعة ومساعدتك على البقاء سليماً معافى بعد العملية.

الخطوة الأولى

تقرير ما إذا كانت حالتك الصحية العامة تسمح بإجراء العملية:

سوف يقوم الفريق الطبي المعالج في برنامج زراعة الكلى بتقرير إمكانية الزراعة لك وهذا يعتمد على عوامل عديدة منها صحتك البدنية والعقلية وكذلك قدرتك على أخذ الأدوية والالتزام بالمواعيد، ويتم هذا التقييم في عيادة زراعة الكلى. إن التقييم قد تطول مدته أو تقصر بناءً على الحالة الصحية ونوعية المشاكل الطبية التي تعاني منها وكذلك على مدى التزامك بالمواعيد الخاصة بك.

القيام بزراعة الكلى تعتمد على توفر كلية لك، والمدة اللازمة لها تعتمد على مصدر الكلية. وسوف نستعرض لاحقاً مراحل التحضير لعملية الزراعة وذلك خلال فترة ما قبل الزراعة، والتي تشمل أيضا مراحل تحضير المتبرع في حالة وجود متبرعٍ حيٍٍِ قريب.

الخطوة الثانية

تحديد مصدر الكلية:

* متبرع حي قريب بالنسب مثل (الأخ، الأخت، الولد، الوالدين، أبناء وبنات العمومة، أبناء وبنات الأخوال)

متبرع حي قريب بعلاقة زواج (زوج / زوجة ) أو علاقة مصاهرة.

متبرع حي قريب بأخوة الرضاعة ويستلزم إحضار وثيقة تثبت ذلك.

*متبرع حي تابع لبرنامج مبادلة الكلى حيث يتم تبادل متبرعين حيين لمريضين مختلفين ثبت عدم ملاءمة كليتيهما للتبرع لأقاربهما وذلك نتيجة لاختلاف فصيلة الدم أو مطابقة الأنسجة وهذا يلزم موافقة خطية رسمية من قبل العائلتين.

تعتبر الزراعة من المتبرعين الأحياء من أفضل أنواع زراعة الكلى لأنها تمنحك أفضل فرصةٍ لزراعة كلية في أفضل حالاتها وفي أسرع وقت ممكن. إن المتبرع الحي يتم إخضاعه لفحوصٍ طبيةٍ شاملةٍ للتأكد بما لا يدع مجالاً للشك بأنه سليم معافى وأن عملية التبرع لن تؤثر على صحته، وإذا ثبت ذلك فإن عملية التبرع لن تؤثر على المتبرع على الإطلاق.

ثانياً…الكلية من متبرعٍ متوفٍ دماغيا :

يعتمد هذا المصدر على الحصول على الكلية من الأشخاص الذين ثبت أنهم أصيبوا بالوفاة الدماغية، وبعد أن يتم أخذ موافقة ذويهم، ومن ثم يتم زراعتها لأحد المرضى المسجلين على قائمة الانتظار اعتماداً على سلم الأولوية.

بسبب قلة توفر الكلى من هذا المصدر فإن تسجيل أي مريض على قائمة الانتظار يتم تحت ظروف خاصة جداً وبالاعتماد على توفر أماكن شاغرةٍ على القائمة.

إن هذا المصدر يعدّ من الثروات القومية والتي من أجله تم إنشاء المركز الهندي لزراعة الأعضاء لضمان التوزيع العادل لهذه الكلى بين المراكز المختلفة لزراعة الكلى في الهند وبالتالي توزيعها على المرضى المناسبين حسب سلم الأولوية الخاص بكل مركز.

إن مدة الانتظار لعملية زراعة كلية من متبرع متوف دماغيًا تكون أطول عادةً من مدة الانتظار الخاصة بالزراعة من متبرع حي. و نسبة النجاح لهذا النوع من الزراعة هي أقل من نسبتها في عملية الزراعة من قريب حي.

لا يوجد هناك أي ضمان على أنك سوف تزرع كلية من متبرع توفي دماغيا

مهما طالت مدة الانتظار.

الخطوة الثالثة

إجراء العملية :

تتم عملية زراعة الكلية في الجهة اليمنى أو اليسرى من أسفل البطن، أمام عظم الورك. وتستغرق العملية 3 – 5 ساعات، يتم بعد انتهائها إخضاعك لمراقبةٍ خاصةٍ في غرفة الإفاقة، ومن ثم في الجناح الخاص بزراعة الكلى، وسوف يتم استعراض التفاصيل لاحقًا. ومن المهم هنا التنويه بأهمية أخذ الأدوية الخاصة بمنع الرفض وذلك لأن جسمك بطبعه لن ينسى أن هذه الكلية التي زرعت لك لا تنتمي لجسمك وإنما لشخص آخر وبالتالي سوف يحاول مهاجمتها كجسم غريب ( وهو ما يسمى برفض الكلية) وأخذك لهذه الأدوية يضمن بعد الله عدم حدوث الرفض أو التقليل منه.

الخطوة الرابعة

مساعدتك على البقاء سليماً معافى بعد العملية :

بعد خروجك من المستشفى ينبغي عليك المحافظة على المواعيد وأخذ الأدوية بانتظام، كذلك إخبار عيادة زراعة الكلى في المستشفى وبصورة فورية عن أي مشكلة صحية تواجهك أو تعيقك في الالتزام بالمواعيد أو أخذ الأدوية.

إن فترة الستة شهورٍ الأولى على الخصوص بعد العملية تعدّ من أهم الفترات بعد الزراعة وذلك لأنك خلالها تكون معرضًا للإصابة بالرفض أو الالتهابات الشديدة ومن هنا تأتي أهمية الالتزام بالمواعيد وأخذ الأدوية في مواعيدها وخلال هذه الفترة يتم إعطاؤك مواعيد لزياراتٍ متتالية لعيادة زراعة الكلى وقد تنزعج من هذه المواعيد المتكررة ولكنها ضرورية جداً للمحافظة على صحتك وعلى سلامة الكلية المزروعة.

هناك اختبارات تتم لتحديد تلائم أنسجه المتبرع مع المريض (مستقبل الكلية) عن طريق أخذ عينات الدم لكليهما واختبارها في مختبر المناعة على النحو التالي :

اختبار تطابق الأنسجة :

تعتبر التركيبة البروتينية الموجودة على سطح الخلايا الدموية البيضاء حاجز رئيس في عملية نقل الأنسجة والأعضاء وهي التي تساعد الجسم على التعرف على الأجسام الغريبة ومن ثم القضاء عليها، وفي المختبر يتم تحديد نوع هذه التركيبة من المتبرع ومستقبل الكلية وذلك لتحديد اكثر المتبرعين تطابقا مع مستقبل الكلية، وتشير الدراسات إلى أنه كلّما زادت درجة التطابق بين المتبرع ومستقبل الكلية كلما زادت قدرة المستقبل للكلية (المريض) على الحفاظ على الكلية أطول مدة ممكنة.

.

اختبار قياس وتحديد الأجسام المضادة لمستقبل الكلية :

تتشكل الأجسام المضادة عند مستقبل الكلية لعده أسباب منها نقل الدم أو الحمل أو زراعة الأعضاء.

يتم أخذ عينة من مصل الدم لمستقبل الكلية في مواعيد محدده وذلك لتحديد كمية ونوعية الأجسام المضادة، وتبرز أهمية تحديد نوعيه هذه الأجسام عند اختبارالتلاؤم المتبادل.

اختبار التلاؤم المتبادل :

هذا الاختبار مهم جداً في تحديد مدى إمكانية التبرع، ويتم ذلك عن طريق أخذ عينات الدم لكل من مستقبل الكلية والمتبرع في مختبر الدم في الصباح الباكر، بعد ذلك يتم إجراء الاختبار عليها بمزج كل من مصل الدم لمستقبل الكلية  مع الخلايا الدموية البيضاء للمتبرع. فإذا كان الاختبار سلبياً فهذا يدل على إمكانية الزراعة من المتبرع. أما إذا كان الاختبار إيجابيا فهذا يدل على عدم التلاؤم بين مستقبل الكلية والمتبرع.

شارك هذه المقالةShare on Google+Share on LinkedInShare on FacebookTweet about this on Twitter

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *