اتصل بناimage

زراعة الكبد في الهند | تكلفة زراعة الكبد في الهند

زراعة الكبد في الهند:

 

أعراض لها إلا بعد فوات الأوان : أكثر الأسئلة الشائعة حول زراعة الكبد

– متى يضطر المريض لإجراء زراعة الكبد؟

يقترح الأطباء زراعة الكبد على المريض في المراحل الأخيرة من أمراض الكبد، مثل الإصابة بتليف الكبد وسرطان الكبد، وبمعنى أدق عندما يعجز الكبد عن القيام بوظائفه الطبيعية، وتكون الزراعة هي الحل الوحيد لبقاء الإنسان على قيد الحياة.

– هل يمكن الحصول على الكبد من شخص متوفى فقط؟

لا يمكن الحصول على فص من كبد المتبرع، سواء شخص متوفى أو على قيد الحياة، ولكن غالبا ما يُطلب أن يكون المتبرع قريب المريض حتى الدرجة الرابعة وله نفس فصيلة الدم، ولكن المتبرع قد يعاني من بعض المشكلات في المستقبل.

– هل التبرع من شخص حي أم متوفى أفضل؟

بالتأكيد من متبرع حي أفضل، لأن المتبرع المتوفى قد يحدث لديه عطب أو خلل في الهرمونات، ما يؤثر على الكبد، وقد يؤدي إلى فشل العملية، أما المتبرع الحي، فالكبد يكون في أفضل حالاته.

– من يستطيع التبرع بالكبد؟

يفضل أن يكون الشخص في عمر ما بين 21 – 65 عاما، وأن يكون وزنه مثاليا، وأن يكون معافا لا يعاني من أي أمراض مزمنة، مثل: السكر، الضغط، القلب، وأن لا يكون لديه مشكلات في الكبد، مثل الإصابة بفيروس “ب” أو “ج.

– هل يمكن إجراء زراعة الكبد للأطفال؟

نعم يمكن ذلك، وفي بعض الحالات قد يجري الطبيب هذه العملية للرضع لإنقاذ حياتهم، وهي أكثر ناجحا من البالغين، حيث إن كبد الأطفال صغير، وبالتالي لا يحتاج إلا إلى قطعة صغيرة فقط للزراعة، ويكون الجسم أكثر قدرة على تقبلها.

– هل العمر يؤثر على قدرة الكبد؟

نعم، من الطبيعي أن يتغير الكبد مع التقدم في العمر، إلا أن هناك العديد من العوامل، التي تحدد عمر الكبد، منها: التغذية السليمة، ممارسة الرياضة، التدخين، الإصابة بالفيروسات الكبدية، وغيرها من العوامل.

ما هي الامراض التي تحتاج زراعة الكبد؟

تليف الكبد الناتج عن الالتهاب الكبدي المزمن هو عبارة عن تليف القنوات الصفراوية  بعض الامراض الوراثية.

 ترسب النحاس داخل الجسم والكبد ايضا يسبب فشل الكبد. سرطان الكبد هو يعتبر من العوامل الاساسية لمرض الفشل الكلوي.

هل من الممكن اجراء عمليات زرع الكبد من متبرع حي؟

نعم، إذا كان هناك أحد أفراد العائلة أو أحد الأصدقاء على استعداد للتبرع بجزء من كبده ، فمن الممكن انقاذ حياة المريض عن طريق إزالة جزء من الكبد من متبرع حي وزرعه في المتلقي.

في حالة نقل الكبد من متبرع حي، فليس بالضرورة أن يكون قريب بالدم ولكن يجب ان تكون فصيلة الدم مطابقة للمريض و في حالة صحية جيدة و لدية الدافع القوي للتبرع.

بعد اختبار صحة المانح، يقوم فرق من الاطباء المتخصصين في زراعة الكبد بتقرير اجراء العملية. المتبرعين الأحياء عادة ما يكونوا الفرصة الوحيدة للأطفال المصابين بالفشل الكلوي.

من الناحية المثالية، ينبغي متطابقة نوع الدم بين المريض والمتبرع. ومع ذلك ، في الحالات الطارقة يمكن اجراء عملية زرع الكبد بدون مطابقة نوع الدم بين المريض والمتبرع لإنقاذ حياة المريض. لكن مطابقة حجم الكبد أمر لا بد منه لنجاح العملية.

هل يمكن لاي شخص القيام بالتبرع بالكبد لشخص اخر؟

لا. هناك مؤهلات معينة من أجل القيام بعملية زراعة الكبد. لابد من توافر الؤهلات التلية لضمان نجاح عملية زرع الكبد: تقارب الوزن و حجم الجسم لابد ان يكون المتبرع خالي من الأمراض، او اي إصابة تؤثر على الكبد ان يكون من نفس فصيلة الدم أو متوافق في الحالات الطارقة يمكن اجراء عملية زرع الكبد بدون مطابقة نوع الدم بين المريض والمتبرع لإنقاذ حياة المريض.

هل عملية زرع الكبد مجازفة؟

نعم. عملية زرع الكبد هي عملية معقدة ولها مخاطرعديدة. فورا بعد الجراحة، من الوارد ان يحدث نزيف، فقر في وظائف الكبد او بعض الاتهبات و مخاطر اخري. أحيانا الكبد الجديد لا يعمل كما ينبغي و من الممكن ان تحدث عدوي للكبد من جديد.

ما هو رفض الكبد؟

يحدث الرفض عندما يقوم جهاز المناعة بمهاجمة الكبد الجديد و تدميره. فجهاز المناعه فى جسم الانسان وظيفته اصلا المحافظه على الجسم عن طريق مهاجمه اى شىء غريب مثل البكتيريا و الفيروسات او امراض اخري، لذا عندما يتعرف جهاز مناعتك على الكبد الجديد على انه جسم غريب فانه يقوم بمهاجمته.

يمكن للدم أو الأنسجة الخارجية ان يكون لديها رد فعل و تقوم برفض الكبد الجديد. للمساعدة على منع هذا، فيقوم الاطباء باخذ عينة نسيج قبل إجراء العملية لتحديد المستضدات التي يحتوي عليها. على الرغم من اخذ العينة من الأنسجة لضمان التطابق، المطابقة ليست دائما مثالية.

من المستحيل أي شخصين (ما عدا التوائم المتماثلة) ان يكون لديهم مستضدات أنسجة متطابقة. وهناك حاجة إلى اخذ ادوية للمناعة لمنع رفض الأعضاء. خلاف لذلك، فإن زرع الأعضاء والأنسجة دائما تسبب استجابة مناعية وتؤدي إلى تدمير الأنسجة الخارجية.

لمنع جسدك من رفض الكبد الجديد يتم اعطاء بعض الادويه و التى تسمى بمثبطات المناعه لمنع جهاز مناعتك من مهاجمة الكبد الجديد.

الهدف من العلاج هو التأكد من أن العضو المزروع أو وظائف الأنسجة تعمل بشكل صحيح ، بينما في الوقت نفسه قمع الاستجابة المناعية لجسم المريض. ويمكن قمع الاستجابة المناعية ومنع رفض العضو المزروع الجديد.

هل سوف اعيش علي أدوية مخصوصة لبقية حياتي؟

نعم، من الضروري أن تأخذ دواء مضاد للرفض لبقية حياتك. أخذ الدواء المخصوص بالعلاج بانتظام هو في غاية الاهمية لنجاح عملية زرع الكبد.

إذا اهمل المريض في المواظبة علي اخذ الدواء المخصوص بالعلاج، سوف يتعرف الجهاز المناعي علي العضو الغريب مما يؤدي الي محاربتة و يسبب الفشل الكلوي من جديد وفي بعض الاحيان يؤدي الي الوفاة.

ما هي نسبة نجاح عمليات زرع الكبد؟

المعدل المتوسط لنجاح زراعة الكبد من 70 بالمئة إلى 80 بالمئة.

هل يمكن ان اعود لحياتي الطبيعيه بعد عملية زراعة الكبد في الهند؟

نعم ؛ بعد نجاح عملية زراعة الكبد في الهند يعود معظم المرضى لممارسة نشاطاتهم اليوميه و لكن لابد من الاخذ فى الحسبان بعض علامات الخطر التى تدل على وجود عدوى او رفض للكبد في هذة الحالة يجب الذهاب مباشرتا الى الطبيب المعالج.

يمكن لمعظم مرضي زراعة الكبد المشاركة في النشاطات البدنية وممارسة التمارين الرياضية بشكل طبيعي بعد عام من اجراء العملية. من الممكن للمريض الحمل و الولادة بعد عملية زرع الكبد.

جراحة زراعة الكبد في تركيا :

تعد زراعة الكبد من الجراحات الرئيسية لاستبدال كبد مريض لا يعمل بصورة جيدة بكبد آخر من المتبرع. وقد يأتي الكبد السليم من شخص متوفي قريبا أو من شخص سليم مستعد للتبرع بجزء من كبده. مع العلم بأن خلايا الكبد بإمكانها إعادة التجدد والتكاثر.

الأسباب التي تدعو لزراعة الكبد.

يعتبر الكبد عضو مذهل يقوم بما يزيد عن 400 دور تتضمن ما يلي:

  • يمنع الدم من التجلط
  • إنتاج المادة الصفراوية وهي مهمة في عملية الهضم
  • تخزين السكر، الدهون، النحاس، الحديد والفيتامينات
  • إزالة البكتريا والسموم من الدم.

ماهي الأسباب التي تدعو إلى زراعة الكبد؟

  • رتق القناة الصفراوية (في الأطفال)
  • تليف الكبد، وهي ندوب دائمة تمنع الكبد من أداء وظائفه الاعتيادية. أشهر سببان له هما:
  • التهاب الكبد الوبائي بي أو سي متزامنا مع التهاب طويل المدى
  • إدمان الكحول
  • التهاب الكبد ذاتي المناعة
  • الخثرة الدموية أو تجلط الدم في شريان الكبد
  • تلف الكبد، بسبب الأدوية أو السموم
  • مشاكل في القناة الصفراوية.
  • تليف الصفراوية الابتدائي
  • التهاب الأقنية الصفراوية الابتدائي
  • داء ويلسون
  • داء ترسب الأصبغة الدموية

مخاطر جراحة زراعة الكبد

تحمل جراحة زراعة الكبد مخاطر رئيسية ليس خلال العملية وحسب وإنما في متابعة بعد العملية أيضا. من المهم أن يتناول المريض أدويته كما هو موصوف له لتجنب رفض العضو المزروع

مضاعفات أخرى تتضمن:

  • مشاكل تتعلق بالتخدير (صعوبة في التنفس وتفاعلات مع الأدوية)
  • النزيف
  • السكتة القلبية
  • الجلطة
  • العدوى
  • الإسهال
  • الحمى
  • الجفاف
  • اليرقان
  • الاحمرار
  • التحسس للألم
  • الانتفاخات

خطوات عملية زراعة الكبد

في مركز الزراعة يتأكد فريق الزراعة متعدد المهام من أن المريض بحالة صحية جيدة من أجل عملية الزراعة. ويخضع المريض لفحوصات سريرية دقيقة، فحوصات معملية وصور لتأكيد الأهلية.

فحوصات أخرى تتضمن:

  • تطاب الدم والأنسجة
  • رسم القلب
  • مخطط صدى القلب
  • فحوصات السرطان المبكرة
  • فحوصات للأعضاء الأخرى والأوعية الدموية
  • منظار القولون

وبينما يكون المريض في قائمة الانتظار ينصح الطبيب بالآتي:

  • اتباع نظام غذائي معين
  • تجنب شرب الكحول والتدخين
  • اتباع برنامج رياضي
  • تناول الأدوية الموصوفة

الخطوات الرئيسية لإجراء عملية زراعة الكبد تكون كما يلي:

  • يتم استخراج الكبد السليم من المتبرع عبر شق جراحي في أعلى البطن
  • ويتم حفظ العضو في محلول ملحي حتى 8 ساعات ونقله إلى العيادة حيث يتم إجراء عملية زراعة الكبد
  • خلال العملية الجراحية يتم وضع الكبد في جسد المتلقي وتوصيله بالأوعية الدموية والقناة الصفراوية

تعتبر زراعة الكبد عملية رئيسية تجرى داخل المستشفى وتستمر ما يقارب 12 ساعة وتتطلب نقل كمية كبيرة من الدم.

وبعد العملية يتم إجراء فحوصات الدم بانتظام وتناول الأدوية المثبطة للمناعة طوال حياة المريض المتبقية.

تكلفة إجراء عملية زراعة الكلى

اعتمادا على العيادة ونوع العضو المزروع، وخيارات الفحوصات الأولية، العملية وبرنامج المتابعة لما بعد العملية. قد تصل تكلفة عملية زراعة الكبد حتى 60000 دولار، قد يقوم التأمين بتغطية هذه القيمة كليا أو جزئيا.

ينصح المرضى الذين ينوون القيام بزراعة الكبد بأخذ المعلومات عن الخيارات المالية المتوفرة في العيادة أو المستشفى التي يقومون باختيارها. تتضمن قائمة التكاليف المصاحبة لعملية زراعة الكبد ما يلي:

  • الفحوصات المعملية
  • الإقامة في المستشفى
  • طاقم الجراحين وتكلفة الغرفة الشخصية
  • التخدير
  • رعاية ما بعد العملية
  • نقل العضو المزروع
  • العلاج الطبيعي والتأهيل
  • الأدوية المثبطة للمناعة

 

 

شارك هذه المقالةShare on Google+Share on LinkedInShare on FacebookTweet about this on Twitter

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *